سياسة البيانات المفتوحة

  • ماهي البيانات المفتوحة

البيانات الحكومية المفتوحة هي البيانات التي يمكن لأي شخص استخدامها بحرية دون قيود فنية أو مالية أو قانونية، كما يمكن إعادة استخدامها وتوزيعها مع مراعاة متطلبات ترخيص البيانات المفتوحة التي تُنشر بموجبها.

تساعد البيانات الحكومية المفتوحة على سد الفجوة بين الحكومات والمواطنين، ويمكن أن يستفيد الأشخاص من البيانات المقدمة بطرق مختلفة، مثل:

  • فهم طريقة عمل الجهات الحكومية بشكل أفضل
  • فتح الفرصة أمام الأفراد لتقييم أداء المؤسسات الإدارية المختلفة
  • السماح باستخدام البيانات في البحوث والتقارير وتقديم الاقتراحات
  • تطوير المواقع الإلكترونية وتطبيقات الهواتف الذكية بناءً على هذه البيانات المفتوحة
  • البوابة الوطنية للبيانات المفتوحة - DATA.GOV.SA

تعتبر البوابة الوطنية للبيانات المفتوحة في المملكة العربية السعودية من المبادرات المهمة للوطن، حيث تهدف إلى إيجاد قاعدة بيانات عامة ووضع استراتيجية لتمكين الشفافية وتشجيع المشاركة المجتمعية وإلهام الابتكار. الدور الرئيسي للبوابة هو نشر مجموعات البيانات الخاصة بالوزارات والجهات الحكومية في شكل بيانات مفتوحة، وإتاحة هذه البيانات لكافة المستفيدين.

  • شروط الاستخدام ومسؤولية مستخدمي البيانات المفتوحة

يحق لجميع زوار البوابة الوطنية للبيانات المفتوحة استخدام وإعادة استخدام مجموعات البيانات المتاحة على البوابة، وفقًا لسياسة الاستخدام.

شروط الاستخدام:

إذا نقلت مجموعة البيانات هذه علنًا، أو أي مجموعة بيانات مشتقة أو مجموعة بيانات كجزء من مجموعة بيانات جماعية، فيجب عليك حينها:

  • القيام بذلك فقط بموجب شروط ترخيص البيانات المفتوحة.
  • تضمين نسخة من مع مجموعة البيانات أو مجموعة البيانات المشتقة، بما في ذلك في كل من مجموعة البيانات أو مجموعة البيانات المشتقة وفي أي وثائق ذات صلة.ترخيص البيانات المفتوحة
  • الحفاظ على سلامة أي إشعارات متعلقة بحقوق النشر أو حقوق مجموعة البيانات أو إشعارات تشير إلى .ترخيص البيانات المفتوحة
  • إذا لم يكن من الممكن وضع الإشعارات المطلوبة في ملف معين بسبب هيكلها، فيجب عليك تضمين الإشعارات في موقع (مثل دليل ذي صلة) حيث من المحتمل أن يبحث المستخدمون عنه.
  • يجب عدم استخدام البيانات لأغراض سياسية، أو لدعم نشاط غير قانوني أو إجرامي، أو لاستخدامها في تعبيرات عنصرية أو تمييزية، أو لإحداث تأثير سلبي في الثقافة أو المساواة، أو في إثارة أي سلوك غير قانوني أو مخالف لعادات وتقاليد المملكة.
vote: 
Average: 4 (7 votes)

التعليقات

لاتوجد نتيجة متاحة